الباطن

الباطن - أسماء الله الحسنى - مشروع سلام
  • الإيمان (بإلهٍ مطلّع على ما خفي من كل شيء)
  • الامتنان والحب (لإلهٍ يحيط بما في قلبك وبأحلامك وآلامك الخفية)
  • الاطمئنان واليقين (بأن الله يعلم كل شيء)
  • الخشية والذل (أمام من يطلع على كل ما نخفيه ونُضمره)
  • حماية الخصوصية (الاحتفاظ بالخصوصيات)
  • التحليل (خطوة جمع المعلومات الخفية. يكملها جمع المعلومات الظاهرة (الظاهر)، وجمع معلومات الماضي (الأول)، وتغطية كل جوانب الأمر (الواسع)، وتحديد الهدف المستقبلي (الآخر)، لتكتمل عملية التحليل)
  • تحري الضمير (مقترنًا بالظاهر والحرص على اتساق المظهر بالجوهر)
  • الفضول (الرغبة في العمق وتحليل بواطن الأمور)
  • الوعي والإحاطة (ببواطن الأمر)
  • الحياء (وإخفاء ما لا يجب أن يطّلع عليه الناس من عورات وخصوصية وغيره)
  • الاستماع الفعّال (لفهم وتحليل ما يقوله الآخرون)
  • الاحترام (حماية خصوصية الآخرين)

الحضور والإحاطة

الواسعالحيالقيومالأولالآخرالظاهرالباطنالباقيالوارث
صفات الحضور والإحاطة تزوّدنا باليقين والاطمئنان والاتساق، فالله سبحانه وتعالى مطّلعٌ على حياتنا، ويرى كل ما يحدث لنا وما يصدر منا. إنه إحساس يشبه النوم في الخلاء مطمئنًا؛ لأن هناك من يسهر لحراستك فتنام ملء أجفانك، فصفاته: الأول، والآخر، والباقي والوارث تطمئننا أنه كان سبحانه هناك قبل وجودنا، وسيكون هناك بعد زوالنا، وحين بعثنا، وأن لا شيء سيمر دون أن يسويه الله سبحانه ويحقق ميزان العدل، كما أن صفة "الواسع" بحضور المكان تساعدنا أن نضع الأمور في نصابها الصحيح، فالكون متسع ونحن بحجمنا لا شيء مقارنة بأحجام الأجرام السماوية، وحجم مشكلاتنا لا شيء كذلك،